حوامل في ألمانيامراحل الحمل

الثلث الثاني من الحمل – أعراضه وكيف تجعلين حملكِ أكثر متعة!

لطفا لا تنسى الاعجاب و المشاركة   
شاهد الموقع بالوضع الليلي

كثيراً ما يقال أن الثلث الثاني من الحمل هو أسهل ثلاثة شهور في الحمل، فماذا عن صحة هذه العبارة؟ وهل هناك أعراض وتغيرات خاصة بتلك الفترة؟ وكيف يتطور نمو الجنين هنا؟ وما هي الأنشطة التي يمكن للأم أن تقوم بها في الثلث الثاني من الحمل؟ للإجابة عن كل هذه التساؤلات، تابعي معنا عزيزتي القارئة هذا المقال، حيث سنناقش معاً كل ما يخص الثلث الثاني من الحمل.

أعراض الثلث الثاني من الحمل

  • تحدث في تلك الفترة آلام الظهر، بسبب أن الوزن الزائد الذي اكتسبته الأم خلال الفترة السابقة، بدأ في الضغط على ظهرها، مما يسبب بعض الآلام فيه.
  • يمكن أن يحدث نزيف اللثة، وذلك بسبب التغيرات الهرمونية، والتغيرات في حجم الدم أيضاً، ومن الطبيعي أن يزول هذا النزيف بعد الولادة.
  • ينمو حجم الثديين، حيث أنهما يستعدان لتغذية طفلكِ في المستقبل.
  • زيادة حجم الدم قد تسبب نزيفاً في الأنف، حيث يتم الضغط على الأوعية الدموية الموجودة في الأنف.
  • تقل الرغبة في التبول خلال الثلث الثاني من الحمل، حيث أن الرحم يرتفع بعيداً عن تجويف الحوض، لكنها ستعود مجدداً خلال الثلث الثالث.
  • زيادة نمو الشعر في الرأس والجسم، ويمكن أن تلاحظي نمو الشعر في وجهكِ، وذراعيكِ، بسبب زيادة هرمونات الحمل.
  • الصداع هو واحد من أعراض الحمل الأكثر شيوعاً، ولكن يجب عدم تناول الأسبرين والإيبوبروفين خلال الحمل بغرض تسكين الصداع.
  • حرقة المعدة والإمساك أيضاً من أكثر أعراض الحمل انتشاراً، حيث تتسبب الزيادة في هرمون البروجسترون في استرخاء عضلات معينة، بما فيها عضلة المرئ السفلي، مما يسبب ارتفاع الأحماض إلى أعلى.
  • تحدث تغيرات في لون الجلد، بسبب زيادة إفراز هرمون الأنوثة، وزيادة صبغة الميلانين أيضاً، حيث يلاحظ وجود بقع على الوجه، والجبين، وحول الأنف، كما يحدث اسمرار في لون الجلد تحت الإبطين، وبين الفخذين، ويتواجد خط بني يمتد من السرة لعظام العانة.
  • يمكن أن يحدث تورم في الساقين، بسبب انتفاخ الأوردة فيهما، وذلك نتيجة لزيادة حجم الدم.
  • يحدث زيادة في الوزن خلال الثلث الثاني من الحمل ، حيث أن الغثيان يكون تقريباً قد اختفى، وزادت الشهية لتناول الطعام.

نمو الجنين في الثلث الثاني من الحمل

  • تتطور الأعضاء التناسلية للجنين بشكل واضح، بحيث يمكن تحديد نوعه.
  • ينمو شعر الرأس، والحواجب، والرموش الخاصة بجنينكِ.
  • تنمو الأظافر الخاصة بالجنين وتتطور أكثر.
  • يصبح الهيكل العظمي مكوناً من العظام بدلاً من الغضاريف.
  • يبدأ الطحال في المساعدة على إنتاج خلايا الدم الحمراء.
  • يستطيع الجنين الاستجابة للعوامل الخارجية، فإذا تم النقر على بطنكِ على سبيل المثال، سيقوم هو بالتحرك بعيداً عن مكان النقر.
  • تبدأ براعم التذوق لدى الجنين في النمو، ويصبح قادراً على التمييز بين الحلو والمر.
  • تتطور الغدد العرقية الخاصة بالجنين، كما يعمل جهازه العصبي بشكل جيد.
  • يتم تغطية جلد الجنين بطبقة بيضاء تسمى “فيرنيكس كيسوسا”، هذه الطبقة تحمي جلد الجنين من التعرض الطويل للسائل الذي يحيط به في الرحم.
  • تتطور عضلات الجنين، ويكون قادراً على تحريك أطرافه ومفاصله.
  • يتشكل الغطاء الواقي لأعصاب الجنين، وهذه العملية ستستمر على مدار سنة بعد ولادته.
  • تكون شبكة العين حساسة للضوء، فإذا تم تسليط مصدر ضوء ساطع على البطن، سيقوم الجنين بالتحرك بعيداً عنه.
  • تتطور الأجهزة الحسية للجنين، ويكون قادراً على سماع صوتكِ الآن.
  • تستمر الكلى الخاصة بالجنين في إنتاج البول، ويكون طول الذراعين والساقين متناسقاً الآن.
  • تصبح أصابع يد طفلك وقدمه مرئيتان، ويمكن تمييز شكلهم.
  • قد يستجيب طفلك للأصوات، عن طريق الحركة أو زيادة النبض.

معلومة عن كل شهر في الثلث الثاني من الحمل

الحمل في الشهر الرابع

من الأعراض الشائعة في الشهر الرابع ما يلي:

  • تقل الحاجة إلى التبول، وربما هذه تكون من أكثر الأعراض الجيدة للشهر الرابع.
  • قد يحدث جفاف في العينين، وعدم راحة عند استخدام العدسات اللاصقة.
  • يمكن أن يحدث الدوار عند تغيير الوضعية بشكل مفاجئ.

الحمل في الشهر الخامس

  • يجب الاهتمام جيداً بصحة العظام والأسنان، حيث أن الطفل يسحب كثيراً من الكالسيوم في هذه الفترة، كما أن التحميل يزيد على الساقين.
  • عدم التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة، لعدم زيادة اسمرار لون الجلد، كما يمكن استخدام واقي الشمس بعد استشارة الطبيب.

الحمل في الشهر السادس

ستكتسبين خلال الشهر السادس من الحمل على الأرجح 0.5 كيلو جرام من الوزن كل أسبوع، وذلك لنمو الطفل السريع في هذه المرحلة من الحمل.

ستشعرين بالجوع في الشهر السادس من الحمل بطريقة متزايدة، لذا يجب عليكِ تلبية احتياجات الجوع، والحاجة للعناصر الغذائية الهامه لكِ ولطفلكِ.

أنشطة يمكنكِ القيام بها في الثلث الثاني من الحمل

بما أن الثلث الثاني من الحمل يعتبر أقل فترات الحمل إزعاجاً، إذاً يمكنكِ استغلال هذه الفترة في القيام ببعض الأنشطة، والتي ستزيد من استمتاعكِ بفترة الحمل، ومن هذه الأنشطة ما يلي:

  • معرفة الفحوصات والاختبارات التي يجب عملها في تلك الفترة.
  • الانضمام إلى صديقاتكِ الحوامل للاستفادة من خبراتهن، وتشجيعكِ على التمسك بسلامة حملكِ.
  • التسوق وشراء ملابس الحمل المريحة، فسوف تحتاجين إلى أشكال مختلفة من ملابس الحمل الآن ولاحقاً، ربما سيشعركِ ذلك بالكثير من الحماس.
  • الاهتمام بترطيب جسمكِ بالكامل وخصوصاً منطقة البطن، لا يُستحب استخدام المنتجات التجارية التي تزعم إزالة علامات التمدد.
  • عمل قائمة بأسماء الأطفال التي ستختارين منها إسم طفلكِ، فينبغي الآن أن تكوني قد عرفتي نوع جنينكِ، وذلك سيسهل عليكِ عمل القائمة.
  • البحث في المستشفيات والعيادات المحيطة بكِ، ومعرفة عيوب ومميزات كل منها، وما الذي يناسبكِ أكثر للولادة، حتى توفري على نفسكِ الحيرة عندما يحين وقت الولادة.
  • تهيئة الأطفال الأكبر سناً، إذا كان لديكِ أطفال فيجب تهيئتهم معنوياً لاستقبال الطفل القادم، ولحسن الحظ مازال هناك بعض الأشهر ليتعودوا على الفكرة.
  • البدء في البحث في مجال رعاية الرضع والأطفال، والاهتمام بالصحة بعد الولادة.
  • زيارة طبيب الأسنان، ومعرفة ما يجب اتباعه لزيادة الاهتمام بأسنانكِ خلال الحمل.
  • البدء في ممارسة تمارين كيجل، فهي يمكن أن تساعد في منع تسرب البول أثناء وبعد الحمل، وتحسين قوة عضلات المهبل.
  • تجنب الرياضات الصعبة والأنشطة الغير آمنة، أو التي قد تسبب صدمة في البطن.

مقالات ذات صلة

لا تنسي تعليقك ومشاركتنا رأيك

التعليق عن طريق الفيس بووك

التعليق عن طريق الموقع

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق