مراحل الحمل

أعراض الاسبوع الثلاثين من الحمل-ومتلازمة تململ الساقين

Woche dreißig

لطفا لا تنسى الاعجاب و المشاركة   
شاهد الموقع بالوضع الليلي

الاسبوع الثلاثين من الحمل يعني أنك في نهاية الشهر السابع من الحمل تقريبا، ويعني أنك تجتازين الثلث الثالث والأخير من الحمل، تعرفي على تطورات نمو طفلك، والتغيرات التي تحدث لك خلال الاسبوع الثلاثين من الحمل في المقال التالي.

 

تطور الجنين في الاسبوع الثلاثين من الحمل

  • في الاسبوع الثلاثين من الحمل، يبلغ طول الطفل حوالي 40 سنتيمتر من أعلى رأسه حتى أخمص قدميه.
  • يبلغ وزن الطفل حوالي 1.4 كيلو جرام خلال الاسبوع الثلاثين من الحمل.
  • يزيد حجم رأس الطفل لاستيعاب تطور ونمو الدماغ.
  • يتناسب حجم رأس طفلك وجسمه استعدادا للولادة.
  • يستمر الطفل باكتساب الدهون، ويكتسب الطفل حوالي 227 جرام في الأسبوع خلال ال 8 أسابيع القادمة.
  • هذه الدهون تكون ضرورية للمساعدة في التحكم في درجة حرارة الجسم، كما يجعل اكتساب الدهون الطفل يشبه المولود الجديد في المظهر.
  • الحاجبين والرموش تكونا قد تشكلتا تماما في الاسبوع الثلاثين من الحمل، كما يصبح الشعر على الرأس أكثر سمكا، وتقل عدد التجاعيد في الجلد.
  • يبدأ الشعر الناعم الخفيف الذي يغطي الجنين المعروف باسم لانوغو Lanugo في الاختفاء.
  • على مدى الأسابيع القليلة المتبقية سوف يتركز تطور طفلك في الغالب على اكتساب المزيد من الوزن، على الرغم من استمرار أجهزة الجسم الرئيسية مثل الرئتين والجهاز الهضمي في التطور.
  • يستمر الطفل في تخزين العناصر الغذائية مثل الحديد، والكالسيوم، و الفوسفور، وذلك للتحضير للأشهر القليلة الأولى من الحياة خارج الرحم.

أعراض الاسبوع الثلاثين من الحمل

  • يتوسع ويتمدد الرحم، ويصل 10 سنتيمتر فوق سرة البطن.
  • تتسع الرئتين للمساعدة في خلق مساحة للطفل.
  • يستمر وزن الأم في الزيادة على مدى الأسابيع القليلة المقبلة، ولكن نصف هذا الوزن الزائد يمكن أن يُعزى إلى وزن الطفل، والمشيمة، وزيادة حجم الرحم والسائل الذي يحيط بالجنين (السائل الأمينوسي).
  • التغيرات الهرمونية التي تُرخي الأربطة في منطقة الحوض استعدادا للولادة، تؤثر أيضا على مناطق أخرى من الجسم، ومن آثار هذه التغيرات الهرمونية انتفاخ وكبر حجم القدمين، فقد تحتاجين إلى ارتداء حجم أكبر من الأحذية، على الأقل حتى بعد الولادة، حيث تعود في نهاية المطاف القدمين إلى حجمها الطبيعي.
  • تعب الحمل في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل يمكن أن يعود في الثلث الثالث، وذلك لأن كبر حجم البطن يجعل من الصعب الحصول على راحة أثناء النوم في الليل، أو ممارسة الأنشطة الحياتية خلال النهار.
  • يزيد أيضا معدل الذهاب إلى المرحاض، كما أن الشخير المرتبط بتغيرات الحمل أيضا يصعب من الراحة في النوم.
  • أعراض الحمل ليست متشابهه في جميع النساء، فهناك نساء لا يشعرون بالتعب أثناء الحمل، في حين أن البعض الآخر يشعرون بالتعب طوال الوقت.

متلازمة تململ الساقين (Restless legs syndrome – RLS)

  • حوالي واحدة من خمسة نساء تعاني من حالة تعرف باسم متلازمة تململ الساقين (Restless legs syndrome RLS) في الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل.
  • تشمل الأعراض إحساس غير مريح في الساقين، وحاجة لا تقاوم لتحريكها، وخاصة في الليل، وقد تتأثر الذراعان أيضا.
  • قد تشمل الأعراض الحركة الغير إرادية للأطراف، ويمكن أن تختلف الحالة من كونها خفيفة إلى شديدة، ولكن الأعراض عادة ما تتوقف بعد الولادة.
  • إذا كان لديك متلازمة تململ الساقين، فقومي بتمديد ساقيك، وتدليك الساقين كي تشعري بالتحسن.
  • حاولي ممارسة بعض التمارين الرياضية خلال النهار، وتجنبي الكافيين الذي يمكن أن يجعل الأمر أسوأ.
  • تحدثي مع طبيبك لأن حالة متلازمة تململ الساقين ترتبط أحيانا بفقر الدم، وقد يقترح عليك الطبيب تناول أقراص مكملات الحديد.

نصائح مهمة

احرصي على أخذ قسط كافي من الراحة والاسترخاء

  • يجب على الأم الحرص على أخذ قسط كافي من الراحة والاسترخاء في هذه الفترة من الحمل.
  • تستخدم بعض النساء الوسائد للمساعدة في دعم الظهر وبطن الحمل، ويفضل أن تنام الحامل على الجانب الأيسر لتجنب الضغط على الوريد الرئيسي.
  • بعض النساء تجد النوم مع وسادة بين أرجلهم مفيد.
  • الحفاظ على الغرفة في حوالي 18 درجة مئوية هو أفضل درجة حرارة للنوم.
  • الشعور بالتعب، والتغيرات الهرمونية بشكل مستمر، تسبب اكتئاب الحمل في حوالي 10٪ من الأمهات في الثلث الثالث من الحمل.

مقالات ذات صلة

لا تنسي تعليقك ومشاركتنا رأيك

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق